خطابات و تصريحات

فاطمة بنت مبارك: الإمارات تقود جهودا مشرفة لضمان الأمن والاستقرار الغذائي والمائي

أبوظبي 28 يوليو 2020

نظم الاتحاد النسائي العام اليوم الجلسة الحوارية الثالثة ضمن سلسلة جلسات "كلكم مسؤول .. الاستعداد للخمسين" بالتعاون مع وزارة الدولة للأمن الغذائي والمائي.

واستضافت الجلسة معالي مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري وزيرة دولة للأمن الغذائي والمائي ، لتسليط الضوء على التحديات والتطلعات المستقبلية وجهود الوزارة للاستعداد للخمسين لتعزيز الأمن الغذائي للدولة كركيزة رئيسة.

وأكدت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية أن دولة الإمارات تقود جهودا مشرفة في تلبية احتياجات الفرد والمجتمع من أجل ضمان الأمن والاستقرار الغذائي والمائي على المستويين العالمي والمحلي.

وقالت سموها : " أولت القيادة الرشيدة في الدولة اهتماما بالغا بملف الأمن الغذائي، من خلال متابعة ورصد مستجدات منظومة الغذاء العالمي والمحلي، وعملت بجد على وضع الخطط والبرامج لزيادة الإنتاج المحلي وتنويع مصادر إنتاج وإدارة كامل سلسلة القيمة الغذائية في ظل هذه الظروف الاستثنائية".

وأثنت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك على قرارات حكومة الإمارات التي إرتأت وضع الخطط والبرامج لزيادة الإنتاج المحلي وتنويع المصادر والحرص على سلامة الغذاء ونظم التغذية، وإدارة المخاطر والأزمات الغذائية في ظل الظروف، واتخاذ جميع الإجراءات الاستباقية لمواجهة التحديات ووضع حلول عملية لها.

وأضافت سموها - في كلمة لها على هامش الجلسة الحوارية بالتعاون مع وزارة الدولة للأمن الغذائي والمائي - :" نتطلع وبكل فخر إلى مستقبل دولة الإمارات في ملف الأمن الغذائي والذي يبشر بنتائج إيجابية من خلال وضع الخطط والاستراتيجيات المدروسة القائمة على الابتكار والتكنولوجيا، والهدف الأسمى في ذلك يتمثل في توفير غذاء صحي وآمن ذي قيمة غذائية عالية بأسعار مناسبة في كل الأوقات وفي متناول الجميع".