الاخبار

تحت رعاية الشيخة فاطمة تنظم مؤسسة التنمية الأسرية الملتقى الرابع لكبار المواطنين (افتراضياً)

أبوظبي / وام 03 أكتوبر 2021

يواصل الملتقى الرابع لكبار المواطنين الذي تنظمه تنظم مؤسسة التنمية الأسرية افتراضياً بالتعاون مع دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي تحت شعار "الدمج الرقمي لجودة حياة كبار المواطنين" .. فعالياته يومه الثالث بتنظيم مؤتمر لمناقشة أفضل الممارسات في الخدمات المستجيبة والرقمية، والدمج الرقمي لكبار المواطنين.

ويأتي تنظيم الملتقى - الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة "أم الإمارات" وتزامناً مع اليوم الدولي للمسنين - بمشاركة وزارة تنمية المجتمع، وهيئة أبوظبي الرقمية ودائرة الخدمات الاجتماعية –الشارقة، وهيئة المساهمات المجتمعية "معاً" ومؤسسة المباركة ودائرة الصحة –أبوظبي، بالإضافة إلى دائرة البلديات والنقل- أبوظبي ، وتستمر فعالياته حتى يوم 5 أكتوبر الجاري.

وتحتفل الأمم المتحدة باليوم الدولي لكبار السن هذا العام تحت عنوان "المساواة الرقمية لجميع الأعمار" للتأكيد على أهمية الإدماج الرقمي لهذه الفئة للاستفادة من الفرص التي يوفرها التقدم التكنولوجي مع توفير الحماية والحفاظ على خصوصيتهم وأمنهم الاجتماعي.

ويهدف الملتقى إلى رفع الوعي حول أهمية الاندماج الرقمي لكبار السن ودوره في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، مع مراعاة القواعد الاجتماعية والثقافية وضمان خصوصيتهم واستقلالهم الذاتي، وتسليط الضوء على الجهود ذات الأثر الإيجابي في تعزيز وصول كبار المواطنين إلى التعلم مدى الحياة وبناء القدرات في مجال التقنيات لإدماجهم في المجتمع الرقمي، والتعرف على الاحتياجات والتوجهات المستقبلية الرقمية في مجال رعاية وحماية وتنمية كبار المواطنين، بالإضافة إلى تبادل الخبرات بين الجهات والتعرف على ممارسات التكنولوجيا الرقمية التي أثبتت نجاحاً في التعزيز النفسي والاجتماعي والصحي لكبار المواطنين.

وتتناول فعاليات اليوم الرابع ورشة عمل منظومة الخدمات الاجتماعية المتكاملة لجودة حياة كبار المواطنين "آليات وتطبيقات"، وورشة عمل لقاء الأجيال بين عبق الماضي وحكمة المستقبل التي تتضمن زيارة للمتحف التراثي في رحلة افتراضية.

وتختتم مؤسسة التنمية الأسرية الملتقى في يومه الخامس، بإطلاق "الواقع الافتراضي لكبار المواطنين VR" من قبل دائرة تنمية المجتمع بالإضافة إلى جلسة مناقشة لرحلة "هاكاثون أبوظبي" تحت شعار "الابتكار التقني من أجل حياة أفضل لكبار المواطنين" وأيضاً رحلة افتراضية لمتحف اللوفر أبوظبي تنفذها مؤسسة التنمية الأسرية، وذلك لوضع أفكار وحلول مبتكرة وقابلة للتنفيذ ذات تأثير إيجابي للتحديات التي تواجه كبار المواطنين، بالإضافة إلى استثمار طاقات الشباب وتفعيل دورهم في المساهمة في الابتكار الاجتماعي والتكنولوجي لتحسين جودة حياة كبار المواطنين.

وكانت فعاليات اليوم الأول والثاني قد تضمنت إطلاق خدمات منظومة كبار المواطنين 2021.