الاخبار

"مهرجان أم الإمارات" يحتفي بقيم التسامح والإنسانية في وطن الهمم العالية

أبوظبي / وام 12 مارس 2019

انطلقت مساء اليوم فعاليات الدورة الرابعة من "مهرجان أم الإمارات" على كورنيش أبوظبي وسط إقبال كبير من الجماهير التي توافدت على موقع المهرجان الذي تتجلى فيه قيم التسامح والإنسانية على بساط المحبة والسلام في وطن الهمم العالية.

ويحتفي المهرجان في دورته الرابعة برؤية وعطاء سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية حيث تتمحور مختلف مناطق وأنشطة المهرجان هذا العام حول قيم التسامح والإنسانية التي تعكس رؤية سموها.

كما يعكس المهرجان ثقافة التعايش وتقبل الآخر بالتزامن مع احتفاء الدولة بعام 2019 "عام التسامح" حيث رسمت العروض والفعاليات والبرامج المتنوعة المبهجة المصاحبة لافتتاح المهرجان الفرحة والابتسامة على وجوه الزوار .

ويقدم المهرجان الذي تنظمه دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي في منطقة /ع البحر/ بكورنيش أبوظبي ويستمر على مدار 12 يوما عبر مناطقه الأربعة وهي السعادة والسوق والمطاعم والتقدم والأولمبياد الخاص - مجموعة من التجارب تضم 5 مفاهيم جديدة تقام للمرة الأولى في المنطقة، كما يجمع المهرجان الذي يُقام على امتداد أكثر من كيلو متر على كورنيش أبوظبي النابض بالحياة عددا من العروض والفعاليات العالمية.

وقال سعادة سيف سعيد غباش وكيل دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي إن النسخة الرابعة من /مهرجان أم الإمارات/ تحتفي بقيم التسامح والإنسانية والتعايش التي تعمل على تكريسها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك في مجتمع الإمارات، مشيرا إلى أن المهرجان يمثل تجربة ثقافية مميزة تضاف إلى تجارب الإمارات الفريدة لترسيخ الشعور بالتآخي والمحبة بين أفراد المجتمع متعددي الجنسيات والخلفيات الثقافية وهو ما يمثل جوهر عام التسامح.

من جانبها قالت فرح البكوش مدير قسم تطوير المهرجانات في مكتب الفعاليات التابع لدائرة الثقافة والسياحة في تصريح لوكالة أنباء الإمارات "وام" إن " مهرجان أم الإمارات " في دورته الحالية غني بالكثير من الفعاليات المتنوعة التي تضفي البهجة على قلوب الزوار، مشيرة إلى أن المهرجان نجح في ترسيخ مكانته كتجربة ترفيهية ثقافية مميزة من الطراز العالمي كونه استقطب أكثر من 500 ألف زائر منذ انطلاقه ليؤكد الاهتمام الكبير الذي يحظى به من المواطنين والمقيمين في الدولة.

وتستضيف منطقة الأولمبياد الخاصة في /مهرجان أم الإمارات/ منافسات كرة الطائرة الشاطئية من 12 إلى 20 مارس حيث تتنافس فرق من 10 دول في مباريات رباعية: رياضيان من الأولمبياد الخاص ورياضيان من الشركاء المتضامنين في كل فريق وذلك تزامنا مع الأولمبياد الخاص "الألعاب العالمية أبوظبي 2019" أكبر حدث رياضي وإنساني في العالم.

كما تقام خلال المهرجان أول مسابقة للألعاب النارية في الإمارات أيام 15 و 16 و 22 و 23 مارس وتستعرض فرق عالمية مشهورة لمدة 20 دقيقة في هذه الأيام خبراتها في هذا المجال من كوريا الجنوبية وهولندا /في نهاية الأسبوع الأول/ بالإضافة إلى أستراليا وكندا /في نهاية الأسبوع الثاني/ حيث من المقرر أن يضيء هذا الحدث سماء مدينة أبوظبي ويرسم لوحة فنية رائعة تبهج الزوار.

ويقدم سيرك دو سوليه العالمي الشهير عرضا جديدا تحت عنوان "سيرك دو سوليه بازار" بالإضافة إلى أكثر من 50 عرضا موسيقيا من 12 دولة حول العالم، ما يعكس التنوع الثقافي الغني الذي تحتضنه دولة الإمارات وسط أجواء من الألفة والمحبة والتعايش بين زوار المهرجان من مختلف الجنسيات.