الاخبار

هدية تذكارية من مستشفى كند للشيخة فاطمة بمناسبة " يوم الأم"

أبوظبي / وام 21 مارس 2021

أهدى مستشفى " كند " في مدينة العين هدية تذكارية إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية/ أم الإمارات /.. بمناسبة " يوم الأم " .. تعبيراً عن الشكر والتقدير للدعم الذي يحظى به المستشفى من قبل سموها وسمو الشيوخ أبناء زايد.

والهدية عبارة عن السجل الرسمي لولادة سمو الشيوخ أبناء زايد في مستشفى " كند " .. بجانب رسالة شكر إلى سموها فحواها : " إلى أم الإمارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ...شكراً لدعمك ودعم أبنائك اللامحدود لمستشفى كند الذي تشرف بأن يكون شاهداً على ولادة أبناء زايد الخير .. كما كان شاهداً على مسيرتهم في تعزيز التسامح ودعم التعايش والتكافل الإنساني".

وتسلمت الهدية نيابة عن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك .. معالي الدكتورة ميثاء بنت سالم الشامسي وزيرة دولة .. من الدكتور تيموثي فنشر الرئيس التنفيذي لمستشفى كند ، يرافقه الدكتور رالف ليو نائب رئيس مجلس الادارة، والدكتورة برندا ماكلاين المدير الطبي للمستشفى والسيدة سونا كازانجيان عضو مجلس الادارة.

ونقلت معالي الدكتورة ميثاء الشامسي تحيات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك وشكرها إلى إدارة المستشفى لهذه المبادرة في " يوم الأم" وتمنياتها لهم مزيداً من التطور والازدهار.

وأكدت معالي الشامسي .. أن الاهتمام بصحة المرأة والطفل تعد من أولويات القيادة الحكيمة في دولة الإمارات، حيث سخرت جميع الإمكانيات لتوفير خدمات صحية وفق أعلى المعايير العالمية لجميع فئات المجتمع خاصة النساء والأطفال.

من جانبة عبر الدكتور تيموثي فنشر عن شكره للدعم الذي قدمته وما زالت تقدمه سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للمستشفى، وقال: نحن مستمرون منذ ستين عاماً في تلبية الدعوة الغالية التي قدمها لنا المغفور له الشيخ زايد لتقديم الرعاية الطبية المتميزة لأهلنا في مدينة العين، وبمناسية يوم الأم نقدم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك سجلاً يوثق تاريخ ولادة سمو الشيوخ أبناء المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان..ونتعهد بالعمل على تطوير خدمات المستشفى .. ونقدم كل جديد في المجال العلمي للأمهات والأطفال خاصة حديثي الولادة والخدج.

وأضافت الدكتورة برندا ماكلالين المدير الطبي في مستشفى كند " أنه لشرف كبير لي أن أخدم وأسهم في رعاية الأمومة والطفولة في دولة الإمارات، من أجل استكمال الإرث الغني الذي أرساه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان طيب الله ثراه والدكتور كندي في رعاية أجيال متتالية عبر السنين".