الاخبار

المصرية عفاف الهدهد تتوج بذهبية المسدس في بطولة الشيخة فاطمة العالمية لرماية السيدات

القاهرة / الاتحاد (الملحق الرياضي) 02 أكتوبر 2018

توجت المصرية عفاف الهدهد بكأس مسابقة المسدس، ونالت الميدالية الذهبية والجائزة المالية في بطولة الشيخة فاطمة بنت مبارك العالمية لرماية السيدات، والتي حظيت بمشاركة واسعة بوجود رماة وراميات من 8 دول من مختلف أنحاء العالم هي الكويت والإمارات وإيطاليا وكازاخستان وبلغاريا وأرمينيا والسودان وتونس، وذلك في ختام البطولة أمس الأول في نسختها الثانية، والتي خصصت لرماية التراب.

وشهدت ميادين نادي الصيد بمدينة السادس من أكتوبر بالعاصمة المصرية القاهرة منافسات اليوم الختامي للبطولة، والتي جاءت قوية ومثيرة على صعيد بطولة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات»، وبطولة «مصر الإمارات» للجائزة الكبرى التي أقيمت فيها جولتان للنهائيات في مسابقة «التراب» الأولى للمحترفين «المصنفين»، والثانية للهواة «غير المصنفين».

وفاز ببطولة المحترفين المصري أحمد قمر ونال الميدالية الذهبية والكأس والجائزة المالية، وحل مواطنه أحمد زاهر في المركز الثاني ونال الميدالية الفضية، والجائزة المالية، فيما نال رامي منتخبنا حمد مجرن الميدالية البرونزية، والجائزة المالية، وفي بطولة الهواة فاز رامي منتخبنا أحمد الحمادي بالمركز الأول، وتوج بالميدالية الذهبية.

من جهته، وجه اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة الشكر والعرفان إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، بمناسبة ختام الجولة الثانية من العام الثاني على التوالي للبطولة، والتي احتضنتها مصر.

وقال: الإنجازات والمبادرات الرائدة التي قدمتها سمو «أم الإمارات» تضعها دائماً في مقدمة وريادة العمل النسائي والإنساني ليس في الإمارات فحسب، بل العالم أجمع، حيث إن سموها داعمة لحقوق المرأة وتمكينها والنهوض بمكانتها، إلى جانب حرص سموها المتواصل على النهوض بالمجتمع، من خلال الاهتمام بالطفولة والأسرة، وتوفير كل السبل الممكنة عبر تنفيذ المبادرات، وإطلاق الجوائز، مع تحقيق التوازن بين الأخذ بكل مقومات التطور العصرية، والحفاظ على تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف وتقاليدنا العربية الأصيلة.

وأضاف: اللجنة المنظمة العليا للبطولة عملت على دعم بطولة «مصر الإمارات» وتقديم الجوائز لإنجاحها، وذلك من منطلق حرصها على دعم الأنشطة التي يقترن اسمها بدولتنا الغالية، وإذ نهنئ سموها بنجاح النسخة الثانية من المبادرة الرائدة التي قدمتها لسيدات العالم، وهي البطولة العالمية لرماية السيدات التي تحمل اسمها، فإننا نهنئ أنفسنا وسيدات العالم بما تحقق من نجاحات، ونهنئ شركاء النجاح مجلس أبوظبي الرياضي ومصرف الإمارات الإسلامي، ومجموعة اللولو العالمية، وشركة جي كيه القابضة للاستثمار.

كما وجه الريسي الشكر إلى سفارة الدولة في القاهرة لدورها البارز وحرصها على تسهيل ودعم البطولة، وإلى اتحاد الرماية على فكرة إقامة بطولة «مصر الإمارات» بالتزامن مع بطولة الشيخة فاطمة العالمية لرماية السيدات إلى جانب الاتحادين المصري والأفريقي لاحتضانهما البطولة، محيياً جهود اللجنة المنظمة العليا، واللجنة المنظمة للجولة الثانية ومهنئاً الفائزات في البطولة.