أرشيف الأخبار

حملة الشيخة فاطمة الإنسانية تدعم الأسر المتعففة بإقليم السند في باكستان

إقليم السند / وام 14 مايو 2019

انطلقت "حملة الشيخة فاطمة الإنسانية" لدعم الأسر الفقيرة والمتعففة في إقليم السند بجمهورية باكستان الإسلامية.

وتتضمن الحملة تقديم الدعم اللازم لتلك الأسر من خلال توزيع السلال الغذائية الشاملة - 100 كيلو من المواد الغذائية لكل سلة - وتحتوي على مستلزمات إفطار رمضان، بالإضافة لمياه الشرب المعدنية.

وقام أعضاء القنصلية العامة للدولة في كراتشي بحضور الدكتور سالم الخديم الظنحاني القنصل العام والمستشار بخيت عتيق الرميثي بالإشراف على توزيع المساعدات مع فريق الحملة في عدد من المناطق، منها منطقة "كاثور"، وستشمل الحملة توزيع المواد الغذائية ليستفيد منها 2000 أسرة في مختلف مناطق إقليم السند، وتهدف لتخفيف الأعباء المالية على الأسر الفقيرة والمتعففة خلال شهر رمضان الكريم.

وتأتي هذه الحملة السنوية انسجامًا مع الروح الإنسانية للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" وبتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية بتكثيف المهام الإنسانية في مختلف القرى الباكستانية للتخفيف من معاناة الفقراء والمحتاجين، خاصة بعد إعلان ‏صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" عام 2019 عامًا للتسامح.

وسعت الحملات الإنسانية التي تم إطلاقها في باكستان إلى إبراز الصفات الحميدة التي غرسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في القيادة الرشيدة لدولة الإمارات وشعبها والتي منها انطلق جميع أطياف المجتمع الإماراتي لنشر قيم الخير والتسامح ودعم المحتاجين بغض النظر عن البلد أو العرق أو الجنس أو اللون تجسيداً لحرص القيادة الرشيدة على تعزيز منظومة القيم الإنسانية النبيلة التي تعتبر ركيزة أساسية من ركائز الحضارة.