الارشيف الاعلامي

بتوجيهات الشيخة فاطمة بنت مبارك تنظم لجنة الإمارات للرياضة النسائية ندوة توعوية

أبوظبي / وام 23 نوفمبر 2019

أكدت سعادة نورة السويدي، مديرة الاتحاد النسائي العام أن الرياضة النسائية تعد جزءا أساسيا من حياة المرأة وأن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية توجه دائما بإقامة الفعاليات والندوات الرياضية التي تظهر أهمية الرياضة في حياة المرأة.

وقالت السويدي في تصريح لها بمناسبة انعقاد الندوة التوعوية التي أقيمت بالتعاون مع أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية ومستشفى "إن إم سي رويال للمرأة" بنادي أبوظبي للسيدات أمس الأول، إن هذه الفعالية تأتي في سلسلة المبادرات التوعوية للمرأة التي تنظمها لجنة الإمارات للرياضة النسائية بتوجيهات من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك بهدف زيادة ثقافتها الصحية والاطلاع على أهم الاختيارات السليمة للأغذية الصحية وممارسة الرياضة بانتظام من أجل جسم صحي ومثالي.

وألقت الدكتورة رحمة علي عبد الله، أخصائية تغذية خلال الفعالية التي كانت بعنوان "التغذية المثالية لصحة وحيوية أفضل" محاضرة عن أهمية ممارسة أسلوب حياة صحي متكامل للمحافظة على الوزن والجسم السليم.

وذكرت بعض الأساليب التي قد يستعين بها الفرد في حياته اليومية لاتباع نظام حياة سليم وبعض النصائح التي تسهم في الحصول على جسم مثالي وصحي وقامت بتوضيح بعض الخرافات والحقائق عن التغذية.

وتحدثت أيضا الدكتورة عزة محمود أحمد، موجهة تربية رياضية عن أهمية ممارسة الرياضة، لافتة إلى أن العديد من الدراسات الطبية تؤكد أن عدم ممارسة الرياضة البدنية واتباع نمط حياة خمولي له أثار سلبية على الصحة العامة.

وقالت الدكتورة عزة إنه خلال ممارسة الرياضة، يطلق الجسم بعض المواد الكيميائية التي تحسّن من الحالة المزاجية، وتحارب هرمونات التوتر، كما أن المواد الكيميائية التي يفرزها الجسم خلال التمرينات، هي مواد طبيعية لا تشكل أي ضرر على الجسم.

وشملت الفعالية فحوصات طبية للسكر والكوليسترول مع تحليل نسبة الدهون في الجسم، من قبل مستشفى ان ام سي رويال للمرأة.

وفي نهاية الفعالية أجابت كل من الدكتورة عزة والدكتورة رحمة على أسئلة واستفسارات الحضور، كما تم عرض بعض التجارب والمداخلات من قبل النساء الحاضرات.