أرشيف الأخبار

"برنامج الشيخة فاطمة للتميز والذكاء المجتمعي".. فرصة حقيقية للموهوبين

أبوظبي / الاتحاد 12 يونيو 2019

يواصل «برنامج سمو الشيخة فاطمة للتميز والذكاء المجتمعي»، الذي يسعى لإبراز المتميزين والمبتكرين من الأفراد والمؤسسات والاعتراف بإنجازاتهم وإسهاماتهم وتقديرهم ودعمهم، في استقبال الترشيحات لغاية 31 يوليو المقبل، داعياً جميع أفراد المجتمع إلى الترشح إلى هذه الجائزة القيمة، ويركز البرنامج بحلته الجديدة على الذكاء المجتمعي الذي يمكن تعريفه بالقدرة على التفاعل مع قضايا المجتمع وتحدياته، وتحويلها إلى فرص للتطوير والتغيير نحو مستقبل أفضل، ويقدم مجموعة من الجوائز المحلية والإقليمية والعالمية موجهة للأسرة والأفراد من كافة الفئات المجتمعية والعمرية، من الأطفال والشباب والأسرة والزوج والزوجة والجد والجدات وكبار السن والمؤسسات والهيئات. 

وعن هذا البرنامج، قالت عوشة السويدي، مطور رئيس أول جوائز مؤسسية في مؤسسة التنمية الأسرية - مدير مشروع «برنامج سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للتميز والذكاء المجتمعي»، إنه يسعى لإبراز المتميزين والمبتكرين ودعمهم، مشيرة إلى أن البرنامج الذي تم إطلاقه كنموذج ريادي لبناء مجتمع متميز مستدام، كشف عن رؤية متكاملة تحرص على استقرار الأسرة وتنميتها، وبناء فرص حقيقية للموهوبين، وتطوير قدرات الشباب الواعد، ليرقى بطموحاته وقدراته إلى المستوى المنشود، موضحة أن خطة عمل البرنامج واستراتيجيته تعتمد مجموعة من القيم.

وأكدت السويدي أن البرنامج يستقطب الشباب العربي الموجود في العالم، ويمتاز بتركيزه على الذكاء المجتمعي، ويستهدف فئة الشباب ما بين 15 و30 عاماً في مجالات الثقافة والفنون والعلوم وتكنولوجيا المستقبل والمسؤولية المجتمعية، كما يتضمن مجال العمل الجماعي لتقديم مبادرات مجتمعية متميزة، كما تتضمن الجائزة في مجال «التميز الفردي» فئات التميز الثقافي والفني والتميز الإعلامي - العلوم وتكنولوجيا المستقبل، المسؤولية المجتمعية، بناة المجتمع، الأم المتميزة أو الأب المتميز أو الجد أو الجدة المتميزة والسند. 

أما مجال «العمل الجماعي» فيشمل المشروع الشبابي المبتكر في الثقافة والفنون والعلوم وتكنولوجيا المستقبل والمسؤولية المجتمعية، وفي مجال المبادرة المجتمعية المبتكرة، يشمل برنامج الجائزة أسرة حماة الوطن، الأسرة المتميزة في رعاية أصحاب الهمم، أسرة المستقبل والأسرة المتطوعة والأسرة الممتدة، وفي مجال «الجهات الداعمة» تتضمن فئاته الجهات الداعمة لقضايا الشباب، الأسرة، أصحاب الهمم ورعاية تلك الفئات.