أرشيف الأخبار

برعاية الشيخة فاطمة افتتاح معرض 02 لسيدات ورائدات الأعمال

أبوظبي/ وام 10 إبريل 2018

تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية الرئيس الفخري لمجلس سيدات أعمال أبوظبي ..افتتح سعادة إبراهيم المحمود النائب الأول لرئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي وسعادة مريم الرميثي رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي أمس " معرض 02 لسيدات ورائدات الأعمال " الذي يستمر حتى 12 أبريل الجاري في فندق دوست ثاني بأبوظبي.

يقام المعرض - الذي ينظمه مجلس سيدات أعمال أبوظبي - ضمن فعاليات الحملة التوعوية الرابعة لريادة الأعمال التي أطلقها المجلس تحت شعار " مستقبل ريادة الأعمـال في ظل الاقتصاد الرقمي " خلال الفترة من 11 فبراير وحتى 31 أكتوبر 2018.

حضر افتتاح المعرض - الذي يشارك فيه 38 من رائدات وسيدات الأعمال والمبدعات من دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي - سعادة حامد الشاعر وسعادة دلال القبيسي عضوا مجلس إدارة الغرفة، وسعادة محمد هلال المهيري مدير عام غرفة أبوظبي وعلياء المزروعي والدكتورة هدى المطروشي، وفاطمة خميس المزروعي عضوات الهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي وشفيقة العامري مديرة مجلس سيدات أعمال أبوظبي وعدد كبير من المسؤولين والحضور.

وقام المحمود ترافقه سعادة مريم الرميثي بجولة في أقسام وأجنحة المعرض الذي ضم 38 جناحا لسيدات ورائدات الأعمال والمبدعات من دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي، وتغطي الأنشطة المشاركة في تجارة التمور والبن والبهارات والتوابل وتجارة العطور والعود والبخور والطيب ولوازمها، وتجارة مستحضرات ومستلزمات التجميل وأعمال الخط والرسم وخياطة الملابس النسائية، وتجارة الشيل والعبايات ومستحضرات التجميل وتصميم الديكور وخدمات الأفراح، واستشارات في مجال الخدمات التربوية وأعمال المشغولات اليدوية والبيئية، وتنسيق الزهور الطبيعية والصناعية والتدريب على فن التجميل والماكياج.

وأعرب المحمود عن بالغ شكره وعظيم تقديره لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك "أم الإمارات" على رعايتها ودعمها المتواصل لمجلس سيدات أعمال أبوظبي وللمرأة المواطنة في كافة مواقع عملها، وكذلك متابعتها لمبادرات ومشاريع وأنشطة المجلس وللحملة التوعوية الرابعة لريادة الأعمال، مما كان له أبلغ الأثر في إنجاح فعاليات وأنشطة الحملة وتحقيقها للأهداف المرجوة في تعزيز مسيرة تمكين المرأة المواطنة اقتصادياً.

وأشاد سعادته بالدور الحيوي والفاعل الذي يقوم به مجلس سيدات أعمال أبوظبي في دعم المرأة المواطنة، خاصة في الجانب الاقتصادي ومساهمته الواضحة في تشجيع المواطنات وتأهيلهن لممارسة مختلف الأنشطة التجارية والصناعية والحرفية والخدمية إلى جانب دخول وتعزيز دورهن في مجمل عملية التنمية الاجتماعية والاقتصادية الشاملة والمستدامة في إمارة أبوظبي.

وثمنت سعادة مريم الرميثي رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي الرعاية الكريمة لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك " أم الامارات" لهذا المعرض الخاص برائدات وسيدات الأعمال مؤكدة ان هذه الرعاية أكسبت المعرض الزخم الكبير والاهتمام عالي المستوى لدعم وتشجيع رائدات وسيدات الأعمال.

وأشارت سعادتها الى أن الحملة التوعوية الرابعة التي أطلقها المجلس " مستقبل ريادة الأعمال في الاقتصاد الرقمي" ركزت على تشجيع ودفع قطاع الأعمال نحو الإبداع والابتكار والتجديد والتطوير المستمر تفاعلاً مع الحاضر واستثماراً للمستقبل المشرق ..مؤكدة أهمية مبادرة المجلس بتوعية رائدات وسيدات الأعمال بالتغييرات الكبيرة التي تجري الآن وتزداد تقدما في المستقبل، مما جعل دولة الإمارات تتجه إلى تبني نهج الإبداع والابتكار والذكاء الصناعي والذي تتنافس الدول لإحراز الصدارة فيه في إطار الثورة الصناعية الرابعة.

وذكرت أن " معرض 02 لرائدات وسيدات الأعمال " يسهم في الترويج لمنتجات وخدمات رائدات الأعمال والمبدعات المواطنات ومساعدتهن في تسويق منتجاتهن ..مشيرة إلى أن الحملة التوعوية الرابعة لرائدات الأعمال تعمل على إبراز ودعم سيدات الأعمال المواطنات وخريجات الجامعات والمعاهد العليا، من خلال تنظيم مجموعة متميزة من البرامج والدورات التدريبية المتخصصة، التي تهدف إلى تزويد رائدات الأعمال المواطنات الراغبات في ممارسة الأعمال التجارية الحرة بالأدوات التي تمكنهن من تطوير أعمالهن وتوعيتهن بأهمية دورهن، من خلال تنمية ونشر القيم المتعلقة بروح المبادرة والابتكار وخدمة المجتمع لدى المواطنات لدخول قطاعات الأعمال والتجارة والتصنيع، لتعزيز مساهمتهن في عملية التنمية المستدامة في الدولة.

وأوضحت أن المعرض يتضمن جناحاً لخريجات البرنامج المتكامل لريادة الأعمال الذي نظمه المجلس لدعم وتنمية قدرات رائدات الأعمال في تأسيس وإدارة مشاريعهن الخاصة .. كما يتضمن جناحاً للتاجر الصغير، والذي يشارك فيه عدد من صغار التجار والتاجرات لبيع مختلف المنتجات ـ لتنمية شخصية الصغار وتعزيز مفاهيم الوعي واكتساب مهارات السوق وغرس قيمة العمل الحر والتجارة لديهم، وكسر حاجز الخوف وتعزيز الثقة بالنفس وكيفية التعامل مع الحسابات، وتحمل المسؤولية والقدرة على التعامل مع احتياجات السوق وصقل مهارات البيع والشراء والقدرة على التعامل مع الزبون وجني الإيرادات.